مركز رنسانس الأخصائي في زراعة الشعر رنسانس

لماذا مركز رنسانس بالتحديد؟ أعطى الله سبحانه وتعالى الشعر للإنسان كنعمة وتتمة لجمال ما خلقه. تم تأسيس مركز رنسانس في عام 1397 هجري شمسي (2000 ميلادي) وخلال هذه المدة خضع أكثر من 9100 زبون إلى مختلف أنواع العمليات من زراعة وترميم للشعر. ويعود هذا النجاح الكبير لسعي المركز الدائم والحثيث في الاعتماد على أحدث أنواع وطرق زراعة وترميم الشعر العالمية، حيث وضع مالكي المركز نصب أعينهم هدفاً وحيداً يعلو جميع الأولويات، ألا وهو الحصول على راحة ورضا الزبائن والعملاء تحت أي شرط، ومما يبعث على الفخر أنّ أكثر زبائن المركز الحاليين من معارف وأصدقاء عملائنا السابقين.

مركز رنسانس لترميم وزراعة الشعر

وضع مالكي المركز نصب أعينهم هدفاً وحيداً يعلو جميع الأولويات، ألا وهو الحصول على راحة ورضا الزبائن والعملاء تحت أي شرط، ومما يبعث على الفخر أنّ أكثر زبائن المركز الحاليين من معارف وأصدقاء عملائنا السابقين.


ماهي طريقة (BHT) في زراعة الشعر؟ نقدم لكم أعزائنا في هذا القسم معلومات وشرح بسيط عن أساسيات طريقة BHT في زراعة الشعر. تحتاج زراعة الشعر بالاستفادة من طريقة (BHT)، إلى الدقة العالية والخبرة الواسعة، لحساسية هذه الطريقة واستخدامها فقط عند اللزوم في بعض الحالات الخاصة لزراعة الشعر الطبيعي. بصورة عامة:
مرکز نسانس

زراعة الشعر بطريقة BHT


اصطلاح البي آر بي أو PRP مخفف لعبارة Rich Plasma Platelet ومعادلها في اللغة العربية ( البلازما الغنية بالصفائح الدموية ). ومن المسلمات في العلوم الطبية، أن للصفائح الدموية دور مهم وضروري في تفعيل وصناعة العديد من عوامل النمو وغيرها من أنواع البروتئينات. في عصرنا الحالي، تحتل الخدمات الطبية التجميلية المرتبة الأولى عالمياً نتيجةً للإقبال الكبير عليها من قبل المرضى، وبالطبع تعد طريقة البي آر بي (PRP) الطريقة الأكثر جاذبية واستخداماً بالمقارنة مع بقية
مرکز نسانس

البي آر بي


- عدم الحاجة إلى الاستفادة من مخزن الشعر الخاص بالمراجع حيث يستخدم في هذه التقنية مخزن للشعر الطبيعي الخاص بالمركز، خط نمو شعر طبيعي الشكل، إمكانية رؤية فرق الرأس والقيام به دون الحاجة إلى قص الشعر أو تقصيره من قبل المراجع، ما يميز هذه التقنية عن بقية التقنيات والطرق التقليدية الرائجة الاستفادة.
مرکز نسانس

ترميم الشعر بطريقة HRT


لم يعد هناك حاجة في زراعة الشعر عبر الـ (SUT) لاستخدام المشارط الجراحية، التخدير أو ما يليها من آثار جانبية كندبات محل الجراحة والجرح. فنحن نستطيع وبالاستفادة من أحدث الأجهزة الأوتوماتيكية على أيدي أفضل الخبراء والمدربين إيصال مقدار رفع وزرع الشعر إلى 14000 ألف شعرة أي ما يعادل ثلاثة أضعاف مقدار الرفع والزرع للطرق القديمة. وكما تلاحظون في الصور المختلفة داخل معرض الصور.
مرکز نسانس

زراعة الشعر بطريقة SUT


يتم الإستفادة من هذه التقنية حصراً داخل المراكز والعيادات المتخصصة وصاحبة الخبرة الطويلة في مجال زراعة الشعر والمجهزة بأحدث الأجهزة الأتوماتيكية بالكامل، تحت إشراف أمهر المتخصصين. يفتخر مركز رنسانس الأخصائي بتقديم هذه الخدمات لكافة مراجعيه المحترمين.
مرکز نسانس

زراعة شعر اللحية والشارب


باستخدام هذه الطريقة الجديدة والمتطورة، يمكننا طمأنتكم أعزائي بأنكم في أيدٍ أمينة. نستطيع خلال جلسة واحدة دون الشعور بأي نوع من الألم أو الإرهاق أو القلق من الأعراض والآثار الجانبية اتمام عملية الزراعة وبنجاح مضمون، وكما تشاهدون في الصور المتعلقة بزراعة شعر الحواجب والموجودة في قسم المعرض، نؤكد لكم قدرتنا على القيام بزراعة شعر
مرکز نسانس

زراعة الحواجب الطبيعية


زراعة الرموش بتقنية SUT الجديدة يتم الإستفادة من هذه التقنية حصراً داخل المراكز والعيادات المتخصصة وصاحبة الخبرة الطويلة في مجال زراعة الشعر والمجهزة بأحدث الأجهزة الأتوماتيكية بالكامل، تحت إشراف أمهر المتخصصين. يفتخر مركز رنسانس الأخصائي بتقديم هذه الخدمات لكافة مراجعيه المحترمين.
مرکز نسانس

زراعة الرموش


- عدم الحاجة إلى الاستفادة من مخزن الشعر الخاص بالمراجع حيث يستخدم في هذه التقنية مخزن للشعر الطبيعي الخاص بالمركز، خط نمو شعر طبيعي الشكل، إمكانية رؤية فرق الرأس والقيام به دون الحاجة إلى قص الشعر أو تقصيره من قبل المراجع، ما يميز هذه التقنية عن بقية التقنيات والطرق التقليدية الرائجة الاستفادة.
مرکز نسانس

ترميم شعر السيدات



محلول المينوكسيديل

استخدمت أقراص المينوكسيديل (Minoxidil) في البداية كدواء لعلاج ضغط الدم المرتفع، وعلى كل حال كانت أعراضه الجانبية المتمثلة في نمو الشعر غير الطبيعي السبب في عدم نجاح استخدامه من قبل المرضى. هذه العارضة الجانبية المميزة حثت المحققين وشجعتهم على الاستفادة من المينوكسيديل الموضعي في علاج مشكلات تساقط الشعر، حيث أشارت التجارب إلى نجاح الاستفادة من المينوكسيديل الموضعي وأثره الإيجابي في علاج الصلع وتساقط الشعر. في بعض الدول الأخرى يستخدم المينوكسيديل بأشكال أخرى كالرغوة ويباع في الصيدليات كاختيار لحل مشكلات تساقط الشعر.

مراحل عملية زراعة الشعر

يختار العديد من الرجال والسيدات عملية زراعة الشعر لحل مشكلة الصلع أو الفراغات الحاصلة إثر تساقط شعرهم في فروة الرأس، ويعتقد أغلب الأطباء والمحققين أن زراعة الشعر أحد أفضل الطرق الموجودة لمعالجة مشكلات الصلع وتساقط الشعر النمطي الأندروجيني.
  • زراعة الشعر بطريقة SUT

    لم يعد هناك حاجة في زراعة الشعر عبر الـ (SUT) لاستخدام المشارط الجراحية، التخدير  أو ما يليها من آثار جانبية كندبات محل الجراحة والجرح. فنحن نستطيع وبالاستفادة من أحدث الأجهزة الأوتوماتيكية على أيدي أفضل الخبراء والمدربين إيصال مقدار رفع وزرع الشعر إلى 14000 ألف شعرة أي ما يعادل ثلاثة أضعاف مقدار الرفع والزرع للطرق القديمة. وكما تلاحظون في الصور المختلفة داخل معرض الصور. تشاهدون في هذه التقنية الجديدة طبيعية خط نمو الشعر وكثافته المرتفعة، تصل إلى حد عدم ملاحظة أو قدرة أي أحد على تحديد الفارق أو الحد الفاصل بين الشعر الطبيعي أو المزروع.
    فأنت لا تحتاج كما عودتنا تقنيات زراعة الشعر القديمة (FIT) و (FUT) لجلسات علاجية متعددة، فترات زمنية طويلة لكل جلسة رفع وزراعة وما يتبعها من إرهاق وتعب. ومن ميزات هذه الطريقة عدم اعتمادها على الجراحة، وماتسببه من نزيف وألم بالإضافة إلى خلوها من أي نوع ندب في المناطق المزروعة أو في مناطق استئصال البصيلات الشعرية، وبالاعتماد على هذه الطريقة نستطيع الوصول إلى ثلاثة أضعاف الكثافة بالمقارنة مع الطرق التقليدية كالـ (FIT) و (FUT) أي ما يقارب الـ 14000 شعرة في الجلسة الواحدة. وكما يتوجب علينا الإشارة إلى أن هذه الطريقة في زراعة الشعر من أحدث الطرق المستخدمة في الدول الأوروبية وأمريكا. ومن الميزات الأخرى التي تتمتع بها هذه الطريقة نذكر تشابه خط نمو الشعر مع الحالة الطبيعية، هندسته على يد فريق مجرب في زراعة الشعر، الكثافة المرتفعة للشعر المزروع، القيام بعملية الزراعة ضمن جلسة واحدة فقط وإمكانية مشاهدة الشعر الطبيعي المزروع بعد الإنتهاء من جلسة العلاج بطول 1 سنتي متر. 

  • ماهي طريقة (BHT) في زراعة الشعر؟

    ماهي طريقة (BHT) في زراعة الشعر؟
    نقدم لكم أعزائنا في هذا القسم معلومات وشرح بسيط عن أساسيات طريقة BHT في زراعة الشعر.
    تحتاج زراعة الشعر بالاستفادة من طريقة (BHT)، إلى الدقة العالية والخبرة الواسعة، لحساسية هذه الطريقة واستخدامها فقط عند اللزوم في بعض الحالات الخاصة لزراعة الشعر الطبيعي.
    بصورة عامة:
    BHT مخفف لعبارة Body Hair Trans الإنجليزية والتي تعني ترجمتها في اللغة العربية الفصحى " الزراعة بالاستفادة من شعر الجسم ".
    من أهم العوامل التي تعتمد عليها أي طريقة أو تقنية لزراعة الشعر، امتلاك المراجع ما يكفي من الشعر القابل للرفع أو الاستئصال أي امتلاك المراجع لمخزن كافي من الشعر، مما يعني أن الشخص الراغب بالقيام بعملية زراعة الشعر يجب أن يمتلك مقداراً كافياً ومناسباً من الشعر اللازم خلال عملية الزراعة، حتى يستطيع الفريق الطبي استئصال البصيلات من مؤخرة الرأس ونقلها وزراعتها في الأماكن التي تعاني من تساقط الشعر. في بعض الحالات، يتعذر أو يصعب استئصال ورفع بصيلات الشعر لقلة كثافة أو ضعف الشعر المتواجد في مخزن الشعر في مؤخرة الرأس، أو لاحتمال فشل العملية في الوصول إلى المستوى المطلوب الذي يرضي الزبون، في هذه الحالات ولملئ الفراغات وللوصول إلى الكثافة المطلوبة لتعداد الشعيرات، من الممكن استخدام الشعر الموجود في بقية أنحاء الجسد مثل: مناطق القفس الصدري، الكتف، الأفخاذ والخصر بالاستفادة من أدوات خاصة وزراعة الشعيرات المستئصلة بين الشعر المزروع للوصول إلى الكثافة المطلوبة.

  • ماهي طريقة (FUT) في زراعة الشعر؟

    این تكنیك یكی از اولین روش های كاشت موی طبیعی در دنیا می باشد. در این روش یک باریکه از پشت سر به ضخامت (عرض)یک الی دو سانتی متر و به طول ۲۰تا ۲۵ سانتی متر برداشته شده، و توسط تكنسین ها و تیم پیوند مو فولیکول ماهي طريقة (FUT) في زراعة الشعر؟
    تعد هذه الطريقة والمسماة (FUT) أحد أقدم وأوائل تقنيات زراعة الشعر الطبيعي في العالم. وخلال هذه الطريقة يقوم الفنيين وفريق زراعة الشعر برفع قسم من الجلد المتموضع خلف الرأس بأبعاد تصل إلى 2 سانتي متر عرضاً ومن 20 إلى 25 سانتي متر طولاً، ثم يقوم الفريق الطبي باستخراج البصيلات الشعرية منه، وفي المرحلة الأخيرة يتم تقطيب محل رفع قطعة الجلد بالإضافة إلى زراعة بصيلات الشعر في مقدمة أو مؤخرة الرأس.
    ماهي مشكلات وعوارض هذه الطريقة في زراعة الشعر؟
    أحد مشكلات وعيوب هذه الطريقة، رفع أو استئصال كامل ثخانة الجلد والتي تحتوي على العديد من الأنسجة والأوعية الدموية غير اللازمة في عملية زراعة الشعر، وبعد مرور فترة من الزمن تصل إلى حدود عدد من الأسابيع، نلاحظ بدأ تشكيل الندوبات على مؤخرة الرأس. بالإضافة إلى الشكل غير الطبيعي للشعر المزروع وخط نمو الشعر، والذي يشبه في العادة شعر الدمى. ومن الممكن ملاحظة هذه التغييرات بوضوح من قبل الأصدقاء أو أفراد العائلة، ويستطيع حتى الغرباء معرفة قيام الزبون بعملية زراعة الشعر.
    ولذلك وفي يومنا الحالي، وفي أغلب مراكز زراعة الشعر العالمية، باتت هذه الطريقة القديمة المليئة بالأعراض والآثار الجانبية طي النسيان. لماذا؟ لتطور التقنيات والأجهزة الطبية الحديثة ولظهور العديد من البرمجيات والتقنيات الجديدة كالـ (SUT) الخالية من الأعراض الجانبية تقريباً، حيث يستطيع المراجع من خلال هذه الطريقة، تجربة عملية زراعة شعر خالية من الألم والجراحة، بكثافة شعر عالية وضمن جلسة علاجية واحدة فقط.

  • تكنیكماهي طريقة (FIT) في زراعة الشعر؟

    ماهي طريقة (FIT) في زراعة الشعر؟
    عملنا في هذا القسم على تقديم وشرح المعلومات الأساسية المتعلقة بتقنية وطريقة FIT في زراعة الشعر
    في هذه الطريقة، يتم استئصال ورفع بصيلات الشعر من المنطقة الخلفية لرأس المراجع أو كما يسمى "مخزن الشعر" بشكل منفرد أو كمجموعات من خلال استخدام عدد من الحاملات اليدوية، بالطبع لا تحتاج هذه التقنية إلى الجراحة في العادة ولا يمكن استئصال وزراعة عدد كبير من البصيلات الشعرية في مقدمة الرأس خلال جلسة واحدة فقط، ولذلك يسمى بطريقة الـ (FIT).
    وقد عملت مختلف المراكز المتخصصة بزراعة الشعر خلال السنوات القليلة الماضية على صرف مبالغ طائلة لتعريف وتسويق هذه الطريقة من زراعة الشعر. وفي الحقيقة بالغت هذه الإعلانات قليلاً، فلطريقة (FIT) العديد من المشاكل، فعلى سبيل المثال لا يمكن استخراج أكثر من 1000 إلى 1500 بصيلة شعر خلال الجلسة الواحدة، بالإضافة إلى عدم إشراف الطبيب المختص في أغلب مراحل العملية، حيث تستخدم المراكز المختلفة الحرفيين والفنيين للقيام بها الأمر الذي أدى إلى العديد من الأعراض نذكر منها:
    بقاء العديد من الحفر الواضحة حول الشعر المزروع وبقاء آثار متعددة وندوبات ناتجة عن استخدام الحوامل اليدوية في الأقسام المراد رفع بصيلات الشعر منها، مما يسبب أضراراً كبيرة لمخزن الشعر الشخصي، حيث يحتاج الزبون في طريقة (FIT) لزراعة الشعر إلى عدد من الجلسات المكررة، ويتم خلال هذه الجلسات تفريغ محتوى مخزن الشعر بشكل كبير. وللأسف وبسبب التجربة القليلة في مجال الرفع وزيادة المدة الزمنية اللازمة لزراعة بصيلات وجذور الشعر بالإضافة إلى ضعف التروية الدموية وغيرها من العوامل التي تسبب اتلافها، مما ينتج عنه وبالإضافة إلى اتلاف مخزن الشعر الشخصي عدم إمكانية ومقدرة الشعر المزروع على النمو، وبعد مرور ما يقارب الـ 6 إلى 8 أشهر يتحول الشعر المزروع إلى ما يشابه شعر الدمى. ولذلك ننصح الراغبين بالقيام بعملية زرع الشعر، مراجعة المراكز المختصة ذات الخبرة الطويلة في مجال الزراعة والتي تستخدم آخر وأحدث التجهيزات الطبية والتقنيات المتطورة بالإضافة إلى امتلاكها فريق طبي متخصص يتمتع بخبرة طويلة في هذا المجال.

  • زراعة الرموش بتقنية SUT الجديدة

    زراعة الرموش بتقنية SUT الجديدة
    يتم الإستفادة من هذه التقنية حصراً داخل المراكز والعيادات المتخصصة وصاحبة الخبرة الطويلة في مجال زراعة الشعر والمجهزة بأحدث الأجهزة الأتوماتيكية بالكامل، تحت إشراف أمهر المتخصصين. يفتخر مركز رنسانس الأخصائي بتقديم هذه الخدمات لكافة مراجعيه المحترمين.
    تعد هذه التقنية تقدماً كبيراً وتطوراً لافتاً على صعيد زراعة الشعر الطبيعي في مناطق ( الرأس، اللحية، الحاجب والرموش)، حيث أعطت للمراجعين القدرة على التمتع بكثافة شعر مزروع أكبر من بقية التقنيات التقليدية في الزراعة، بالإضافة إلى طبيعية خط نمو الشعر وجماله.
    وكما يمكننا الإشارة إلى الخصائص الأخرى المتعلقة بهذه التقنية كعدم الحاجة إلى تقصير الشعر المراد استئصاله، بالإضافة إلى إمكانية رؤية الشعر المزروع وكثافته بعد الانتهاء من عملية الزراعة وفي نفس اليوم على الفور، لأن هذه التقنية تمكن الأطباء من زراعة البصيلات الشعرية بطول يصل إلى 2 سانتي متر.
    ملاحظة: من اللازم الإشارة إلى أن الاستفادة من هذه التقنية، جعلت إمكانية نمو الرموش المزروعة حقيقة واقعية، ولأول مرة في إيران يمكننا في هذا المركز زراعة رموش قابلة للنمو حتى لمن يعاني من قلة كثافة الرموش أيضاً.

تقديم الطلب

حول مركز رنسانس  [عرض جميع مقاطع الفيديو]